إختيار اللغة ...English Site...German Main Site
 

سرطان الدم:

يعتبر الدم نسيجا سائلا يحتوي على العديد من الخلايا والتي تتكون من الخلايا الجذعية الموجودة في نخاع العظم و أهمها كريات الدم الحمراء، كريات الدم البيضاء والصفائح الدموية حيث تلعب كل من هذه الخلايا دوراً هاماً في الحفاظ علي صحة الجسم.

كريات الدم الحمراء:

وسميت كريات الدم هذه بالحمراء لكونها تحتوي على مادة صبغية حمراء تسمى الخضاب أوالهيموجلوبين. هذه المادة هي التي تنقل الأكسجين من الرئتين إلى الأنسجة المختلفة وتنقل ثاني أكسيد الكربون من الأنسجة إلى الرئتين.

كريات الدم البيضاء:

وسميت كريات الدم هذه بالبيضاء لكونها لا تحتوي على أي مادة ذات لون. ومن وظائفها مكافحة الالتهابات والمحافظة على مناعة الجسم.

الصفائح الدموية:

وهي التي تساعد في تخثر الدم ووقاية الجسم من النزيف.
إن عمر خلايا الدم يختلف من نوع إلى أخر، فمثلا يكون متوسط عمر كريات الدم الحمراء 120 يوما و يكون متوسط عمر الصفائح الدموية 5-7 أيام بينما يختلف عمر خلايا الدم البيضاء حسب نوعها من عدة ساعات إلى سنوات طويلة وقد تبقى بعض الخلايا بقية العمر كله.
وللمحافظة على نسبة وعدد معين من كل نوع من هذه الكريات تقوم الخلايا الجذعية الموجودة في نخاع العظم بتكوين الخلايا وعلى حسب العدد اللازم.
وفي أثناء عملية إنتاج وتكوين خلايا الدم يمكن أن يحصل خللا وإضطرابا يؤدي إلى أن تقوم بعض الخلايا الجذعية بتكوين خلايا بيضاء غير ناضجة وذلك بسرعة عالية جدا وهذه الحالة ما تسمى بمرض سرطان الدم أو اللوكيميا. وبالرغم من أن العلاج الكيماوي المكثف والذي يساعد في التغلب علي هذا المرض إلا أن كثير من المرضى يحتاجون إلى عملية نقل لخلايا جذعية سليمة للتحكم والقضاء النهائي علي هذا المرض وتعتبر زراعة نخاع العظم أو زراعة الخلايا الجذعية علاجاً جذرياً للعديد من الأمراض مثل أمراض سرطان الدم، وأمراض الدم الوراثية وأمراض نقص المناعة والتي كانت تعتبر في الماضي من الأمراض المستعصية، حيث بدأ الأطباء في بداية الستينات بالقيام بعملية زراعة نخاع العظم. وفي منتصف الثمانينات أصبحت هذه العملية جزاً مهما من جداول معالجة العديد من الأمراض المذكورة أعلاه.

 
Copyright © 2005  Stefan-Morsch-Stiftung
Dr. med. Ibrahim Ghanayem  &